المكتب الوطني المغربي للسياحة وشركة “ترانسافيا” يعززان الربط الجوي بمدينة الداخلة

0

إستراتيجة “Light in Action” لا زالت مستمرة بنجاح. يواصل المكتب الوطني المغربي للسياحة مضاعفة جهوده بإبرام شراكات جديدة يروم من خلالها المساهمة في الرفع من القدرة الاستيعابية لشركات الطيران المتجهة صوب المغرب. ففي هذا الإطار، يعلن المكتب الوطني المغربي للسياحة عن تعزيز شراكته مع شركة “ترانسافيا” للطيران، فرع مجموعة “إير فرانس-ك.إل-إم.”  عبر زيادة مهمة في عرض الرحلات الجوية انطلاقا من فرنسا ابتداء من شتاء 2023.

تكتسي هذه الشراكة صبغة إستراتيجية لكونها تنص على إعادة إطلاق الخط الجوي باريس-الداخلة، الذي سبق إطلاقه في سنة 2018 وتم تعليقه مؤقتا بسبب الأزمة الوبائية “كوفيد-19” التي ضربت مختلف ربوع العالم. ولن تقتصر “ترانسافيا”-وبفضل الدعم المقدم لها من طرف المكتب الوطني المغربي للسياحة- عند إعادة إطلاق هذا الخط الجوي فحسب، بل ستعمل أيضا على مضاعفة عدد الرحلات الأسبوعية لهذا الخط. وبهذا، ستتم برمجة رحلات جوية يومي الإثنين والجمعة بغية تمكين عشاق الأسفار والرحلات القصيرة من تمديد عطلتهم الأسبوعية إلى 4 أيام.

نظمت رحلة التدشين يومه الإثنين 30 أكتوبر على الساعة 13:00 وعلى متنها كل من أوليفيي مازوتشيلي، الرئيس المدير العام لشركة “ترانسافيا”، الذي وجده في استقباله بمطار الداخلة وادي الذهب السيد عادل الفقير، مدير عام المكتب الوطني المغربي للسياحة وممثلي المجلس الجهوي للسياحة بمدينة الداخلة.

علاوة على ذلك، ستشرع شركة الطيران “ترانسافيا” في إطلاق خط جديد مباشر، يربط باريس بالراشيدية، بمعدل رحلة واحدة في الأسبوع (وبالضبط يوم الأحد). هناك محور آخر مهم يتعلق بهذا الاتفاق، ويهم على وجه الخصوص تعزيز الربط في اتجاه مدينة مراكش انطلاقا من الإقليم الفرنسي، عبر فتح خطوط جديدة مباشرة تربط مدينتي رين وبريست الفرنسيتين بمراكش.

ومن بين الإيجابيات التي جاء بها اتفاق الشراكة الجديدة ما بين المكتب الوطني المغربي للسياحة وشركة “ترانسافيا” كونه سيساهم في إضافة 250.315 مقعدا  نحو المغرب انطلاقا من فرنسا خلال فصل شتاء 2023-2024، أي بما يعادل زيادة ملحوظة ومهمة تقدر ب39% مقارنة مع العرض المقترح خلال شتاء 2022-2023. وإضافة إلى الخطوط الجوية المتضمنة باتفاقية المكتب الوطني المغربي للسياحة وشركة “ترانسافيا”، ستعمل هذه الأخيرة على إضافة 206.199 مقعدا، لترتفع بذلك قدرتها الاستيعابية الإجمالية في اتجاه المملكة إلى 458.514 مقعد.

على العموم، تأتي هذه الشراكة الإستراتيجية لتبرز بالملموس حجم وعمق المجهودات المبذولة من طرف المكتب الوطني المغربي للسياحة من أجل تعزيز النقل الجوي بالمغرب، باعتباره المحور الأساسي والجوهري بمخطط عمله الواعد “Light in Action“.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.