المكتب الوطني للسكك الحديدية يواصل تأهيل منشآت التشوير بين الدار البيضاء والقنيطرة

0

في إطار برنامج تحديث منشآته والذي يهدف من خلاله إلى التحسين المستمر للخدمات، يواصل المكتب الوطني للسكك الحديدية إنجاز أشغال هامة من أجل إعادة تأهيل نظام التشوير على محور الدار البيضاء – القنيطرة.

هذا وستنتج عن هذه الأشغال بعض الاضطرابات في حركة سير القطارات خلال الفترة ما بين 12 إلى 26 ماي 2024.

وعلى الرغم من أهمية هذه الأشغال، يبذل المكتب الوطني للسكك الحديدية قصارى جهده للتقليل من تأثيرها على حركة سير القطارات أثناء النهار، وذلك بفضل إنجازها أثناء فترات ليلية، مع اتخاذ التدابير اللازمة لضمان استمرارية خدماته المقدمة للمسافرين.

من أجل ضمان حركية أفضل لزبنائه خلال فترة الأشغال وتمكينهم من اتخاذ كل الترتيبات الخاصة بالسفر مسبقًا، خصص المكتب خلية بمركز القيادة المركزي، تسهر على مدار 24 ساعة على مراقبة وتتبع وضعية حركة سير القطارات. كما قام بتعزيز فرقه داخل المحطات وعلى متن القطارات لمواكبة زبنائه وإرشادهم.

ووعيا منه بما قد تسببه هذه الأشغال من إزعاج، يعتذر المكتب الوطني للسكك الحديدية لزبائنه الكرام ويدعوهم إلى الاستفسار مسبقا لدى متعاونيه بالمحطات وعلى متن القطارات أو الاطلاع على المعلومات الخاصة بوضعية الرحلات من خلال:

– الشاشات الالكترونية داخل المحطات؛

– موقع البيع الرقمي www.oncf-voyages.ma ؛

– الموقع الإلكتروني www.oncf.ma ؛

– التطبيق المحمول ONCF Trafic؛

– الصفحة الرسمية على فايسبوك oncfpageofficielle

– مركز خدمة الزبناء 2255.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.