قافلة مجلة نادي الصحافة الاعلامية تتوج الفاعل السياحي لحسن زلماط الرجل الذي اعطى للصناعة الفندقية، دفعة قوية داخل الاسواق السياحية العالمية.

لحسن زلماظ
0

تستعد مجلة نادي الصحافة لاطلاق القافلة الاعلامية. عبر تراب المملكة لتتويج العديد من الاسماء الوازنة في عدة قطاعات مختلفة: السياحة والقضاء والتعليم .وغبرها…
وتأتي هذه المبادرة عبر تتبع الفاعلين السياحيين المغاربة ومواكبة المنتوج السياحي الوطني.وفي هذا السياق اختارت المجلة الفاعل السياحي السيد لحسن زلماط، لتجربته الطويلة ومهنيته العالية في تدبير المجال السياحي على عدة مستويات .
وللإشارة فالفاعل السياحي والوجه النشيط لحسن زلماط هو خبير اقتصادي واجتماعي ومنتخب بامتياز بصفته رئيس المجلس الاقليمي لمدينة صفرو. كما انه يشغل مهام رئيس الجمعية الوطنية للصناعة الفندقية على المستوى الوطني.
ويرى المهتمون بالشأن السياحي بان اختيار زلماط اختيار في محله ،بالنظر لقيمة الرجل ومهنيته وكفاءته الكبيرة في مجال التدبير الإداري لقطاع السياحة الوطنية، فهو مدرسة قائمة الذات. نظرا للدور الكبير لعبه الى جانب فاعليين سياحيين اخرين بالتعريف بوجهة المغرب السياحية ومراكش خاصة، وهذا نتيجة تراكم النجاحات. الذي حققها الرجل في مساره المهني لذا يعتبر من المنظرين في الحقل السياحي، بشهادة جميع الفاعلين السياحين عبر تراب الوطن. وحسب. العديد من الخبراء والمهنيين السياحين يعتبر السيد لحسن زلماط الدينامو المتحرك على عدة مستويات، فهو رجل تواصل وحوار، مما مكنه من اغناء مساره المهني بالقطاع السياحي الوطني، وهذا نتيجة. تقلده العديد من المسؤوليات في مساره الفندقي كما انه حاصل على عدة شواهد عليا. اهلته بان يقود اكبر وحدة فندقية. PALM PLAZAبمراكش الى جانب فريق من الكفاءات المهنية العالية. وللإشارة فان فندق PALM PLAZAيعتبر من اهم  الوحدات السياحية بحكم موقعه الاستراتيجي المتميز, وقربه من العديد من المؤسسات والمرافق الاجتماعية والاقتصادية والسكنية ،مما يجعله قبلة لكل السياح المغاربة والاجانب وملتقى مفضلا لكل الملتقيات والندوات الدولية مما جعله يلعب دورا رياديا في مجال سياحة المؤتمرات والمال والاعمال.…..
كما انه يلعب دورا رياديا في النسيج السياحي الوطني والدولي ويساهم في التنمية الاقتصادية و تحقيق اقلاع سياحي كبير بشكل ايجابي على المدينة الحمراء التي تعتبر القبلة السياحية الأولى وطنيا.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.